الثلاثاء، 9 أغسطس، 2016

نحن نرد علي الديلي ميل "إنها ليست فجوة ثقافية" We respond to Daily mail "it isn't cultural gap"

نحن نرد علي الديلي ميل "إنها ليست فجوة ثقافية"
We respond to Daily mail "it isn't cultural gap" 


نشرت "الديلي ميل" مقالا عن لقاء للفريقين المصري و الألماني في الكرة الشاطئية تحت عنوان (تسليط الضوء علي الفجوة الثقافية).
ولنا حق التعقيب

"Daily Mail" published an article about a meeting of the Egyptian-German teams in the beach ball under the title (to highlight the cultural gap).
And we have the right to comment.

أحيانا كلمات بسيطة في مقال ما تنم عن نوايا كاتب المقال والجريدة معا ؛ والهدف الخفي وراء نشر المقال ؛ ومدي الإستغلال السئ لأحداث وتطويعها لخدمة أهدافا أكثر خبثا.

Sometimes simple words in an article that reflect the intentions of the author and the newspaper together, the target hidden behind the article was published and the extent of the worst exploitation of the events and adapted to serve the targets more sinister.

دائما منهجنا هو الإعتماد علي النهج الإحترافي في التناول ؛ الديلي ميل تركز بصورة أساسية علي الفارق في الزي الرياضي لمباراة في الكرة الشاطئية بين الفريق المصري والفريق الألماني ؛ حاول كاتب المقال من خلال ذلك عرض ما أسماه الفجوة الثقافية بين الفرق النسائية الإسلامية والغربية.

Always our approach is to rely on a professional approach in handling; Daily Mail focuses mainly on the difference in the uniform of a match in a beach ball between the Egyptian team and the German team, author of the article tried through this article display what he called the cultural gap between the Islamic and Western women's teams.


من ناحية المبدأ فإن المقارنة هنا غير موضوعية ؛ لأنه لا يجوز المقارنة بين منطقة جغرافية وديانة سماوية ؛ ولكن بالطبع هذا الخطأ جاء كمحاولة لتجنب الصدمة عند إجراء المقارنة بين اليهودية والمسيحية والإسلام ؛ ذلك أن كافة الأديان السماوية  تحرص علي الإحتشام ؛ وهذا ليس إبتكارا إسلاميا ؛ وكان سيبدو الكاتب أكثر توفيقا لو قارن بين  الزي الرياضي في الدول الشرقية والغربية بعيدا عن الزج بالأديان ؛ ولكن الهدف دائما يكون الإسلام.

In principle, the comparison isn't objective; it may not be the comparison between the geographical area and heavenly religion but of course this error was an attempt to avoid a shock when the comparison is made between Judaism, Christianity and Islam; so that all heavenly religions keen to modesty and this is not innovative Islamic; it was Author will look more successful if the he compared between sports uniforms in the eastern and western states away from the involvement of religions but it is always the target is Islam.

 أبعد من ذلك كاتب المقال حاول إستخدام لفظ "فجوة ثقافية" لترسيخ أن الإسلام دين رجعي ومتشدد ومن ثم تعميق الكراهية للمسلمين وهذا يتنافي مع ما تبذله الكنيسة في روما والأزهر من حوار عالمي لنبذ العنف والتطرف.
إن التنسيق بين المؤسسات الدينية والحكومات لإتخاذ خطوات بناءة لوأد التطرف الديني يجب أن يدعمه مجهود إعلامي ؛ لأن ما نكتبه هو ما يستخدم للتأثير علي عقول الشباب ؛ والإنحراف بهم إلي هاوية الإرهاب.  

Beyond that author of the article tried to use the term "cultural gap" to establish that Islam is a reactionary and radical then deepen the hatred of Muslims; this contrary to the efforts of the Church in Rome and the Al-Azhar of a global dialogue to renounce violence and extremism.
The coordination between religious institutions and governments to take constructive steps to stifle religious extremism must be supported by a media effort because what we write is what is used to influence the minds of young people and deviation them into the abyss of terrorism.

نحن نتعجب كثيرا لما ينادي به الغرب من حماية الحريات والحقوق عندما تتعارض الأفعال مع المواثيق ؛ هذه الإزدواجية تعمل علي زيادة الكراهية والعداء ؛ وتؤكد أنه لا معايير دولية تحترم ولكنها أدوات لخنق الشرق وطمس هويته والإعتداء علي ثوابته الدينية وموروثه القيمي والثقافي.
نحن بالإمكان أن نتعايش معا لو أحترم كل منا تقاليد وعادات الأخر ؛ وتجنبنا تحقير وإهانة عقيدة الأخر .

We marvel at so much of what advocated by the West to protect the rights and freedoms when it acts incompatible with the charters; this duality is working to increase hatred and hostility and emphasizes that international standards respected but tools to choke the East, obliterating its identity, attacks on religious constants and conventional moral and cultural.
We could have to live together if each of us respects the traditions and customs of the other and avoided demean and insult the other faith.


الفجوة ليست ثقافية ولكن إلتزام ديني ؛ وإحترام أخلاقي ؛ العري في العلمانية هو حرية شخصية ؛ فلماذا الإحتشام ليس أيضا حرية شخصية؟!!
الفاشية ليست دينية فحسب ؛ ولكن الدعوة للإباحية وإنتهاك تعاليم المسيح ؛ وتجريد المجتمعات من القيم الأخلاقية هو أيضا فاشية علمانية تقود العالم نحو الهاوية.
إن الله موجود في كل مكان يحفظنا ؛ و يجب أن نحفظ الله في كل أفعالنا وفي كل مكان.
هذه هي رسالة أنبياء الله موسي والمسيح ومحمد ؛ عليهم الصلاة والسلام.

The gap is not cultural but a religious obligation and respect for moral; nudity in the secularism is a personal freedom, why the modesty isn't personal freedom also?!!
Fascism isn't only religious but the call for pornography, the violation of the teachings of Christ and stripping communities of moral values is also a fascist secular lead the world towards the abyss.
God is everywhere protecting us and we must keep God in our actions and everywhere.
This is the message of God's prophets Moses, Jesus and Mohammed prayer and peace is upon them.

#حافظوا_علي_مصر