الجمعة، 17 أبريل، 2015

نعل نعلو بذكره

نعل نعلو بذكره




” يا خير من دفنت بالقاع أعظمه فطاب من طيبهن القاع والأكم  نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه فيه العفاف وفيه الجود والكرم ” .


كان الحسن البصريُّ رحمة الله عليه يصف النبي لطلابه، فوصف شعره وعينيه ويديه ولباسه، حتى وصل إلى نعله، وسكت ثم قال بحزن: "كان له نعلٌ نعلو بذكره".


فقال طالب: كيف نعلو بذكر النعل أيها الإمام؟


فقال: نعلٌ لم يؤمر صاحبه بخلعه في السماوات العلا ليلة المعراج، وأُمِرَ موسى بخلعه وهو على الأرض (فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ ۖ إِنَّكَ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوًى).


إذاً هو نعلٌ نعلو بذكره.

اللهم صلِّ وسلَّم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

اللهم صلِّ وسلَّم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

اللهم صلِّ وسلَّم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.